مال و أعمال

“انتريور” تواصل نجاحها كرائدة في قطاع الأثاث المكتبي لسنة 2019

33views

تميزت سنة 2019 بأنها مثمرة بالنسبة لشركة “مشغل أثاث انتريور”، حيث بلغ إجمالي الميزانية 21.868.386، وقيمة أرباح جملية قدرت بـ2.663.073 ومركزًا نقديًا إيجابيًا في نهاية الفترة قدر بـ590.177.
وتؤكد هذه الأرقام مرة أخرى على المركز الريادي للشركة في قطاع الأثاث المكتبي والإكسسوارات في تونس. وقد أنهت الشركة السنة المالية 2019 بمجموع مبيعات يبلغ 24.400.000 مقارنة بمبيعات 21.400.000 في 2018، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 14٪.
وحسب التقرير السنوي المالي للشركة لسنة 2019، فإنه قد تمت زيادة رأس مال الشركة عن طريق ضم الإحتياطيات العادية بمبلغ 926.939 دينار وإصدار 926.939 سهم جديد، مما سمح بزيادة في قيمة رأس المال من 4.634.696 ديناراً إلى 5 561 635 دينارا، أي بزيادة 20٪ مقارنة بعام 2018.
وقد شهد سوق الأثاث المكتبي نموًا سنويًا بنسبة 10٪، من حوالي 87 مليون دينار إلى 96 مليون دينار في عام 2019.
ومن جانبها، حصلت شركة “انتريور” على جزء كبير من هذا النمو في السوق بلغت قيمته 25%، مما مكنها من تأكيد مكانتها الرائدة في قطاع الأثاث المكتبي.
زادت مبيعات مؤسسة “انتريور” بنسبة 13.6٪ بين 2018 و2019
زادت مبيعات مؤسسة “الأثاث المعاصر” بنسبة 2٪ بين 2018 و2019

وارتفعت مبيعات شركة TALOS بنسبة 175 ٪ بين 2018 و2019. وبالنسبة إلى رقم معاملات سنة 2019 فهو متأت بالأساس من قاعة العرض والبيع بسكّرة والتي تمثل الواجهة الرئيسية للشركة إذ تستقطب 50% من جملة المبيعات وبلغت 11 مليون دينار ويتبعها البيع المباشر من المصنع بنسبة 35 %.
وتحتّل المقاعد المكتبية المرتبة الأولى من حيث حجم مبيعات الشركة الجملية بنسبة 35% وتأتي المكاتب في المرتبة الثانية بنسبة 20%.
وفي إطار تحسين الأداء الاقتصادي تعتزم الشركة تطوير المحاور التالية:
الترفيع في طاقة الاستيعاب
تنويع المسالك التجارية عبر توسيع فضاء العرض بصفاقس
تدعيم الصورة التجارية للشركة
مزيد تطوير الخدمات الموجهة للحرفاء (مصلحة ما بعد البيع، خدمات التوصيل…)
تنويع الأسواق الخارجية سيكون عبر:
تدعيم الصادرات الموجهة لـليبيا والجزائر والكوت دي فوار وموريتانيا.
العمل على تطوير الصادرات نحو البلدان الأوروبية
وقد عبّر السيد عزيز بن سليمان المدير العام لشركة “مشغل أثاث انتريور” عن رضاه عن النتائج الإيجابية التي حققتها الشركة سنة 2019: “تعتبر النتائج المسجلة حتى شهر مارس 2020 استثنائية بالنظر إلى الوضع الصحي المرتبط بفيروس كورونا في تونس والعالم، وهو ما اضطر شركتنا إلى تعليق نشاطها الصناعي لعدة أسابيع في إطار تطبيق التعليمات الخاصة بالحجر الصحي العام.”
وأضاف السيد عزيز بن سليمان: “بالرغم من هذه الظروف الاستثنائية فقد تمكن عمال وتقنيي الشركة من تدارك التأخير الناجم عن هذه الأزمة”
وأضاف قائلا: “بصفته أول موقع تونسي للتجارة الإلكترونية في بيع كل ما يخص أثاث المكاتب وملحقاتها، سجّل Talos.tn زيادة كبيرة في عدد الطلبات مقارنةً بنهاية ماي 2019، حيث تضاعف عدد الطلبات ثلاث مرات. “